في أدغال شرشال - قورايا

vendredi 20 juillet 2018
par  الجزائرالجمهورية-

شهادة مصطفى سعدون، المفوض السياسي الأول في أدغال الدهرة الشرقية (شرشال- قورايا).

يقول في شهادته : « وصلت أسلحة هنري مايو، التي أخرجت من مزرعة كودار إسماعيل، أين كانت مخبأة منذ تحويلها من طاحونة دالمسي، إلى دوار بوحلال، مباشرة بعد وصول مصطفى إلى الأدغال » و تم توزيعها على الفور على الجنود وعلى قيادة المجموعة. كان الرشاش طومسون ، سلاح فعال جدا، موضوع مناقشة حيوية.

كان قائد الكوماندوز، الشجاع أحمد نوفي، الذي كان يناديه الجميع بمودة عبد الحق، يريدها. وفي النهاية عادت إليه.

وسلمها بعد ذلك بقليل إلى القناص موسى شميان، الذي أصبح قائد المجموعة.
أخد موح بوزار، القادم من جبل زكار، الإحدى عشر رشاشة من علامة « ستين » الموجهة إلى أدغال مليانة الذي ساهم إلى حد كبير في تنظيمها. حضر التوزيع سي بغدادي، زعيم الأدغال في الشلف الذي ، بمساعدة أودات فوران ، أشرفا على عملية تحويل الأسلحة إلى الأدغال إبتدأ من مطحنة أحمد بلحجوري ثم من مزرعة وادي عبدة "

  • قام كل من أحمد غبالو وأحمد نوفي ، أول قادة الأدغال ، بتثبيت مركز القيادة الخاص بهم في دوار بوحلال
  • سقط موح بوزار في ميدان الشرف
  • سقط في ميدان الشرف أحمد عليلي، المعروف بسي بغدادي، مسؤول سابق لـحركة انتصار الحريات الديمقراطية في بوفاريك.
  • اختفى أحمد بلحجوري بعد إختطافه من قبل المظليين (بين 1956 و1957)
  • مقتطف من مسارات و رجال

لمحمد ربح
ترجمة الجزائرر الجمهرية