حرب التّحرير الوطني


Articles publiés dans cette rubrique

mardi 24 juillet 2018
par  الجزائرالجمهورية-

واحدة من الصفحات المجيدة المكتوبة بدماء الشعب

نقاط مرجعية :
« قررت في 2 جويلية / يوليو 1961 الحكومة المؤقتة الجزائرية لجعل 5 جويلية » يوم عمل وطني ضد التقسيم « لتوقف عن العمل في كل أنحاء الوطن والقيام بمظاهرات ضخمة و عزيمة ». كما كان الحال في ديسمبر 1960 ، « الجميع إلى المظاهرات بلافتات وأعلام »
في الواقع ، اندلعت المظاهرات قبل قرار قادة تونس. قد دعت في الواقع هيئة الأركان للولاية 4، الذي تعتبر أن المظاهرات الجماهيرية لها أهمية (...)

vendredi 20 juillet 2018
par  الجزائرالجمهورية-

في أدغال شرشال - قورايا

شهادة مصطفى سعدون، المفوض السياسي الأول في أدغال الدهرة الشرقية (شرشال- قورايا).
يقول في شهادته : « وصلت أسلحة هنري مايو، التي أخرجت من مزرعة كودار إسماعيل، أين كانت مخبأة منذ تحويلها من طاحونة دالمسي، إلى دوار بوحلال، مباشرة بعد وصول مصطفى إلى الأدغال » و تم توزيعها على الفور على الجنود وعلى قيادة المجموعة. كان الرشاش طومسون ، سلاح فعال جدا، موضوع مناقشة حيوية.
كان قائد الكوماندوز، (...)

vendredi 8 juin 2018
par   - الجزائر الجمهورية

اغتيال موريس أودان : مطالبة بالاعتراف بمسؤولية الدولة الفرنسية

باريس - طلبت أكثر من 50 شخصية من مؤرخين و سياسيين وصحفيين وسينمائيين من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بالاعتراف بمسؤولية الدولة الفرنسية في اغتيال الجيش الفرنسي لموريس اودان في يونيو 1957. وذكر الموقعون على رسالة مفتوحة موجهة للرئيس ماكرون بأنه « في 11 يونو 1957 خلال معركة الجزائر تعرض موريس أودان الرياضي والشيوعي البالغ من العمر 25 سنة للاعتقال على يد المظليين التابعين للجنرال ماسو أمام (...)

jeudi 1er mars 2018
par  الجزائرالجمهورية-

الحرب المسلحة في جبال شرشال

في منتصف جوان 1956،انطلقت مجموعة من اثني عشر جنديا لجيش التحرير الوطني من جبال البليدة لتتوغل في منطقة شرشال الجبلية. كلف هيئة الاركان لمنطقة وسط الجزائر(البليدة-ألمدية) الذي كان مركز القيادة بسبغنيا، جنوب بوينان، في بني ميسيرا، لهولاء « المستطلعين » مهمة حمل الكفاح المسلح في هذا الجزء الجزائري من الظهرة وتحقيق، من هناك، الاندماج مع أدغال الجنوب لبني حواء، نشيط مند فترة. ولدا قائدا الفرقة (...)

dimanche 17 décembre 2017
par  الجزائرالجمهورية-

مراجعة تاريخية لأيام ديسمبر 1960

نقطة التحول الحاسمة
قبل 57 عاما، في 11 ديسمبر 1960، بنشيد من جبالنا طلع صوت الأحرار، انصب الشعب الجزائري إلى الشارع، عاري الصدر، يواجه مدافع الرشاشات الفرنسية . صارخا « لقد انتهى الأمر، لن نصمت بعد الآن، حتى لو كان يجب أن نموت »
متحديا الموت، يحتل الشعب المقدمة في المدن الكبرى مثل الجزائر العاصمة، وهران و قسنطينة، حيث السكان الجزائريون -« السكان الأصليون « كما دعوهم الأوروبيون - تحت (...)